كيفية العناية بالاسنان

كيفية العناية بالاسنان بطريقة صحيحة لتجنب أي ألم

تعلُّم كيفية العناية بالاسنان بطريقة صحيحة ليس من الأمور التي يمكن التنازل عنها أو التهاون فيها، فمنذ الميلاد وحتى قبل بدء تكوين الأسنان من الضروري على الأبوين مراعاة تنظيف لثة الطفل بانتظام، وعندما يكبر قليلا لابد من تعليمه تنظيف أسنانه بطريقة صحيحة وليس مجرد وضع المعجون على الفرشاة.

 

فالقليل من الناس هو من يتبع روتين العناية بالأسنان بطريقة صحيحة وبانتظام وفقا لتعليمات الأطباء، بل الأغلب يكتفي بتفريش الأسنان مرة واحدة يوميا أو مرتين مع التجاهل التام لخيط الأسنان ونوع المعجون وأيضا الطريقة المثلى لاستخدام الفرشاة.

 

وتكون النتيجة بالطبع هو تزايد البكتيريا في الفم وبالتالي ظهور اعراض تسوس الأسنان والتهاب اللثة وتراجع الحالة الصحية عامة، وقد يندهش المريض من هذا التدهور على اعتبار أنه يراعي صحة الفم والأسنان.

 

فما هي كيفية العناية بالاسنان بطريقة صحيحة وبخطوات سهلة تجنبك الكثير من الألم والتكاليف وتحافظ على صحتك.. هذا ما سنتعرف عليه الآن.

 

1. غسل الأسنان بالفرشاة بانتظام ولكن دون قسوة:

لا يمكن الحديث عن كيفية العناية بالاسنان من دون ذكر أهمية الغسل بالفرشاة مرتين يوميا على الأقل وخصوصا قبل النوم، ولكن ليس هذا فقط هو المهم، ولكن الأكثر أهمية هو اتباع الطريقة الصحيحة عند غسل الأسنان بالفرشاة.

 

فأولا يجب تغيير الفرشاة كل 3-6 أشهر على أقصى تقدير، كما يجب أن تكون شعيراتها متوسطة الخشونة وليست قاسية للغاية، ويجب أيضا أن تستمر في غسل اسنانك لمدة دقيقتين مع منح كل منطقة من 20-30 ثانية وفقا لنصائح أطباء الأسنان.

 

وفي الحقيقة فإن الكثيرين لا يستطيعون ضبط يديهم لغسل الأسنان بتوازن مما يؤدي إلى التهابات اللثة، ولكن يمكن لاستخدام فرشاة أسنان كهربائية مثل أورال بي أو أوبيلا أن يساعدوك في هذه المهمة بشكل أسرع.

 

فالفرشاة الكهربائية تكون مدعمة بتقنيات بحيث تمنع زيادة غسل الأسنان عن الضرورة، كما توجد أنواع خاصة بتدليك اللثة للوقاية من نزيف اللثة وللأسنان الحساسة، لذا لعناية مثالية بالأسنان حاول تجربة فرشاة كهربائية مناسبة لأسنانك وميزانيتك، كما لا يجب عليك إهمال تنظيف لسانك بالفرشاة أيضا.

تسوق فرشاة الأسنان الكهربائية

 

2. الحرص على استخدام الفلورايد:

يتم استخراج الفلورايد من التربة وذلك من عنصر يُطلق عليه اسم الفلور ويؤكد الكثير من خبراء العناية بالفم أن الفلورايد يساعد على منع التسوس وهو من المكونات الشائعة في منتجات معجون الأسنان وإن كانت بنسب متفاوتة.

 

وتشير الدراسات والتجارب إلى أن أي طريقة أخرى للعناية بالأسنان لا يدخل فيها الفلورايد فإنها ستؤدي إلى التسوس أيضا، بل أن الكثير من المجتمعات في الولايات المتحدة الأمريكية أضافت الفلورايد إلى المياه العادية لتقوية الأسنان.

 

3. استخدام الخيط المائي مرة يوميا:

كيفية العناية بالاسنان بطريقة سليمة لا يمكن أن تتم دون الخيط المائي وهو الأمر الذي يتجاهله الكثيرون، وحتى إذا شعروا ببقايا طعام بين الأسنان فيمكن أن يحاولوا استخدام الفرشاة أو سن مدبب مما يزيد الأمر خطورة.

 

وسبب العزوف عادة عن استخدام الخيط هو صعوبة الوصول إلى المناطق العميقة في الفم، كما يمكن لوجود مساحة ضيقة بين الأسنان أن تؤدي إلى تقطعه.

 

ولكن يؤكد الخبراء وأطباء الفم والأسنان أهمية الخيط في التخلص من البلاك والبكتيريا ومنع تسوس الأسنان والتخلص من رائحة الفم الكريهة.

 

وحتى يتم تسهيل الأمر عليك فإن الكثير من الشركات أطلقت جهاز خيط مائي بحيث يمكنك دفع المياه بدرجات متفاوتة من القوة تكون من اختيارك وذلك للتنظيف بين الأسنان بأمان، ويمكن إضافة الفلورايد وغسول الفم إلى خزان مياه الخيط المائي للمزيد من التطهير، ومن أكثر انواع أجهزة الخيط الطبي التي أشاد بها الكثيرون نقدم لك كل من:

 

جهاز الخيط المائي فلوسر Waterpulse Flosser V400:

وهو من الأجهزة الخفيفة سهلة الاستخدام ويمكن الانتقال والسفر به في أي مكان، كما يعزز من الدورة الدموية في الفم ويعالج حساسية الأسنان.

رابط شراء المنتج

 

جهاز الخيط المائي فلوسر Waterpulse V500 Flosser:

مع 3 إعدادات احترافية وأيضا إضاءة LED واختيارات متعددة للتحكم في ضغط الماء المناسب لك فإن جهاز الخيط المائي فلوسر V500 قادر على توفير أقصى عناية ممكنة بأسنانك.

 

رابط شراء المنتج

 

جهاز الخيط المائي mornwell (استخدام منزلي):

بقوة ضغط كبيرة للمياه و3 وضعيات مختلفة لتنظيف الأسنان فإنه لن يخلصك فقط من البكتريا ولكن أيضا يساعد في تبييض الأسنان.

رابط شراء المنتج

 

4.  المتابعة المنتظمة مع طبيب الأسنان:

لا تنتظر حتى إصفرار الأسنان أو الشعور بخشونة في الطبقة الخارجية أو حتى ظهور ألم مفاجئ قبل أن تفكر في الذهاب إلى طبيب، بل اختر يوما خاليا إلى حد ما من ضغوط العمل واحصل على موعد مع الطبيب ولو مرة كل 6 أشهر لتقوم بجلسة تنظيف احترافية.

 

فهذه الجلسة يمكن أن تنظف أسنانك من تراكمات البلاك والتي لم تستطع الوصول إليها بالفرشاة التقليدية.

 

كما أن حتى الأجهزة الحديثة قد لا تستطيع استخدامها بكفاءة، ولكن زيارة الطبيب تساعدك في تبييض أسنانك والتخلص من أي بكتيريا.

 

كما يمكن إضافة لصقات من الفلورايد لتقوية الأسنان وغيرها من أمور تساعدك في الحفاظ على أسنانك.

 

5. الامتناع التام عن التدخين:

يؤدي التدخين إلى إنهاك جهاز المناعة مما يُبطئ من عملية استشفاء أنسجة الجسم ومنها تلك الموجودة في الفم، وتؤكد الكثير من المنظمات الصحية حول العالم أن الأشخاص الذين يدخنون يكونون أكثر عرضة لبطء الاستشفاء بعد أي عمليات في الأسنان، كما أن التدخين يزيد من البكتيريا والتي تدمر الأسنان بشكل أسرع.

 

6. استخدام غسول الفم:

سواء بالفلواريد أو القرنفل أو النعناع أو الكلوهيكسيدين، فإن الكثير من أطباء الأسنان ينصحون بدعم صحة الفم يوميا بالغرغرة بغسول الفم والذي يحتوي عادة على مضادات للجراثيم ويعمل على سرعة التحكم في البلاك كما يشفي التهاب اللثة بشكل أسرع.

 

ولكن لا يمكن لغسول الفم أن يحل محل فرشاة الأسنان والخيط ولكنه يدعم من فائدة استخدامهما ويصل إلى أماكن أبعد، كما يساعد على تفتيت أفضل للبلاك بدلا من زيادة عدد مرات الاحتكاك بالأسنان.

 

7. تناول الكثير من المياه بدلا من المشروبات السكرية:

يجب على الإنسان العادي أن يتناول من 2-3 لتر يوميا، والكثيرون يُفضلون إرواء عطشهم بالمشروبات الغازية والعصائر بدلا من المياه، وهذا يدمر الأسنان تماما.

 

فالمياه ضرورية للغاية لزيادة اللعاب وهو يعتبر خط الدفاع الأول عن الفم والذي يساهم في إزالة البلاك اولا بأول، كما أن اللجوء إلى المشروبات السكرية يزيد الأمر سوءا لأن السكريات تعتبر الغذاء الأول لبكتيريا الفم وبالتالي كلما تناولت السكر يتضاعف عددها ويصعب السيطرة عليها.

 

كلمة أخيرة عن كيفية العناية بالاسنان

بعد أن تعرفت على كيفية العناية بالاسنان بطريقة صحيحة فيجب مراعاة الانتظام في خطوات العناية بدقة وعدم إهمال الأسنان أو تناول المأكولات التي تؤثر عليها سلبا بشكل أسرع، فهذا سيؤدي إلى انهيار سريع في شكل الأسنان وتدهور عام في صحتك.

 

فقط ارتبط تسوس الأسنان بالسكري وأمراض القلب وأيضا زيادة الخرف نتيجة تسرب البكتيريا إلى الجلد والدم وبالتالي إلى القلب والمخ، لذا لا يجب على الإطلاق الإهمال في رعاية أسنانك والحفاظ عليها.

 

المراجع:

  1. Medical News Today: What to do for healthy teeth and gums

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عروض وخصومات بأستمرار 

تصل الى %30

 لمتابعينا على انستجرام
Follow us on instagram
close-link
تحتاج مساعدة بالشراء؟ اضغط هنا
Please accept our privacy policy first to start a conversation.